تُعرف القسطرة القلبية (بالإنجليزية: Cardiac Catheterization) بأنها إجراء طبّي يُستخدم للتحقق من جودة عمل القلب، ومعرفة ما إذا كان الشّخص الخاضع للقسطرة يعاني من مرض في عضلة القلب، أو الصمامات، أو الشرايين التاجية، وأثناء إجراء القسطرة القلبية يُدخِل الطّبيب الجراح أنبوب رفيع طويل ومجوّف يسمى "أُنبوب قسطرة" في شريان أو وريد كبير يصل إلى القلب، كما يُجرى تصوير الأوعية التاجية بالأشعة السينية أثناء القسطرة من خلال حقن مادّة صبغيّة تُسمّى "صبغة التباين"؛ إذ تُظهر صور الأشعة السينية الصبغة أثناء تدفقها عبر شرايين القلب، لرُؤية مكان انسداد الشرايين بوُضوح، وتُعد هذه العملية آمنة، ونسبة حدوث المشاكل أثناء إجرائها منخفضة،[١] ويتطلب إجراء القسطرة القلبية مجموعة من التحضيرات منها:[٢]

  • مناقشة جميع أنواع الحساسية التي يعاني منها الشّخاص الخاضع للقسطرة مع الطبيب.
  • مناقشة الأدوية مع الطبيب؛ إذ يمكن أن يُطلب من الشّخاص الخاضع للقسطرة إيقاف أو تعديل جرعات بعض الأدوية لعدة أيام قبل أو في يوم الإجراء.
  • إجراء بعض الفحوصات المخبرية والتصويرية.

بعد عمليّة القسطرة القلبية

غالبًا ما يحتاج الشّخص الخاضع للقسطرة بعد إجراء القسطرة القلبية إلى البقاء عدة ساعات في غرفة الإنعاش ليزول تأثير التخدير، وعادةً ما يتم يُزال الأُنبوب البلاستيكي الذي يُدخَل في الفخذ، أو الرقبة، أو الذراع، بعد العملية بفترة قليلة، وبعد مغادرته غرفة الإنعاش يمكن أن يبقى في المستشفى قليلًا، فإذا تم استخدام الفخذ لإدخال أُنبوب القسطرة، فسيحتاج الشّخص الخاضع للقسطرةإلى الاستلقاء لعدة ساعات بعد الإجراء؛ لتجنب حدوث النزيف، والسماح للشريان بالتعافي، ويسمح للشّخص الخاضع للقسطرة بعد العملية بتناول الطعام والشراب، وفيما يتعلق بمدة إقامته في المستشفى فإنها تعتمد على حالته الصحية؛ إذ يمكنه العودة إلى المنزل في نفس اليوم، أو البقاء في المستشفى إذا كان لديه إجراء إضافي بعد القسطرة.[٣]


نتائج القسطرة القلبية

إذا كان الهدف من القسطرة القلبية إجراء اختبار للتحقق من وظيفة القلب، سيقوم الطبيب بتوضيح نتائج القسطرة للشّخص الخاضع للفحص، وفي حال خضع الشّخص أثناء القسطرة لتصوير الأوعية التاجية، فستوضّح نتائج الفحص إذا كان بحاجة إلى رأب الأوعية الدموية، أو تركيب دعامة، أو جراحة قلب مفتوح، وغالبًا ما يقوم الطبيب بإجراء قسطرة مع أو بدون دعامة على الفور في الحالات التي تحتاج رأب الأوعية الدموية أو تركيب دعامة؛ كي لا يضطر لإجراء قسطرة قلبية أخرى، ومن الضروري مناقشة كافة الاحتمالات مع الشّخص الخاضع للفحص قبل إجراء القسطرة.[٣]


التعليمات الواجب اتباعها قبل العودة للمنزل بعد إجراء قسطرة القلب

تشمل التعليمات والإرشادات التي يجب على الشّخص الخاضع للقسطرة اتباعها قبل عودته للمنزل بعد إجراء قسطرة القلب ما يلي:[٤]


العناية بمكان إدخال القسطرة

يحتاج مكان إدخال القسطرة سواء أكان في الفخذ أو الذراع إلى العناية الجيدة، وتشمل:[٤]

  • وضع ضمادة طبية فوقه، ويمكن إزالتها صباح اليوم التالي للعملية، وتغطية المنطقة بضمادة لاصقة صغيرة، ومن الطبيعي أن يكون موقع إدخال القسطرة باللونين الأسود والأزرق لبضعة أيام، وأن يكون منتفخًا قليلاً وورديًا.
  • غسل موقع إدخال القسطرة برفق مرة واحدة على الأقل يوميًا بالماء والصابون، باستخدام اليد أو قطعة قماش نظيفة.
  • المحافظة على نظافة المنطقة وجفافها.
  • تجنّب استخدام الكريمات أو المستحضرات الأخرى على موقع الجرح.
  • ارتداء ملابس فضفاضة.
  • تجنّب الاستحمام، أو استخدام حوض السّباحة، لمدة أسبوع بعد العملية.


النشاط البدني

سيخبر الطبيب الشّخص الخاضع للقسطرة بالوقت الذي يحتاجه للراحة قبل العودة لممارسة أنشطته المختلفة، وبصورة عامة يجب أن يأخذ الشّخص الخاضع للقسطرة قسطًا من الراحة في اليومين التاليين للعملية، مع إمكانية التجول في المنزل، ومن المتوقع أن يشعر بالتعب والضعف في اليوم التالي للعملية.[٤]


التغذية

ويشمل ذلك اتباع نظام غذائي صحي للقلب، يحتوي على نسبة منخفضة من الدهون، والملح، والكوليسترول.[٥]


التّعليمات المُتّبعة وفقًا لنوع القسطرة

  • القسطرة القلبية في الذراع: إذا وضع الطبيب القسطرة في الذراع فيجب الانتباه لما يلي:[٦]
  • عدم رفع أي شيء ثقيل؟
  • تجنب دفع، أو سحب، أو ثني أي شيء ثقيل.
  • القسطرة القلبية في الفخذ: إذا وضع الطبيب القسطرة من خلال الفخذ يجب مراعاة ما يلي:[٦]
  • المشي لمسافات قصيرة على سطح مستوٍ، ويمكن صعود أو نزول السلالم مرتين يوميًا لأول يومين إلى ثلاثة أيام.
  • تجنب القيام بأعمال المنزل، أو القيادة، أو رفع الأشياء الثقيلة، أو ممارسة الرياضة لمدة يومين على الأقل، أو إلى أن يُخبر الطبيب الشّخص الخاضع للقسطرة بأن وضعه الصحي جيد.


الإرشادات المتعلقة بالسوائل

شرب حوالي 6-8 أكواب من الماء يوميًا؛ للمساعدة على التخلص من صبغة التباين المستخدمة في الإجراء.[٥]


الأدوية

يوصي الطبيب بتناول الأدوية التي تمنع تجلط الدم في الشرايين والدعامات بعد القسطرة، مع ضرورة الالتزام بها وعدم أخذ أي دواء إذا لم يطلب الطّبيب ذلك.[٦]


ماذا أفعل إذا شعرت بألم خفيف؟

إذا شعرت بألم خفيف يمكنك القيام بما يلي:[٧]

  • تناول عقار أسيتامينوفين، 325 مجم أقراص كل 4 - 6 ساعات.
  • وضع كمّادات باردة أو دافئة على موضع الألم لمدة 20 دقيقة كل ساعتين.
  • مسح الموقع برفق بعد إزالة الكمّادات إذا كانت مبللة.


كم من الوقت يستغرق التعافي من قسطرة القلب؟

يستغرق الشفاء التام بعد قسطرة القلب أسبوعًا أو أقل، ويجب المحافظة على المنطقة التي أُدخلت فيها القسطرة جافة لمدة 24 - 48 ساعة، وغالبًا ما يكون الشفاء أسرع إذا أُدخلت القسطرة في الذراع.[٦]


متى يجب أن أتصل بالطبيب؟

يمكنك الاتصال بطبيبك في حال ظهرت عليك أي من الأعراض التالية:[٨]

  • ارتفاع في درجة الحرارة.
  • الطفح الجلدي.
  • زيادة الألم.
  • التورم.
  • النزيف أو أي تصريف آخر من موقع إدخال القسطرة.
  • برودة، أو تنميل، أو وخز، أو تغيرات أخرى في الذراع أو الساق المصابة.
  • ألم في الصدر.
  • الغثيان أو التقيؤ.
  • التعرق الشديد.
  • الدوار.
  • الإغماء.


ما هي المضاعفات المحتملة للقسطرة القلبية؟

كغيرها من العمليات الجراحية يمكن أن يترتب على القسطرة القلبية عدد من المضاعفات التي تتفاوت في شدتها من حالةٍ لأخرى، ومن أكثرها شيوعًا ما يلي:[٢]

  • رد فعل تحسسي تجاه الصّبغة المُستخدمة أثناء القسطرة.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • إمكانية الإصابة بعدوى في موقع إدخال القسطرة.
  • نزيف في موقع إدخال القسطرة.
  • استمرار الشعور بألم في الصدر، أو الذبحة الصدرية.
  • تهيُّج جلدي خفيف إلى معتدل؛ نتيجة التعرض للأشعة السينية.
  • النوبة القلبية، والجلطات الدموية.

المراجع

  1. "Cardiac Catheterization", heart, 31/7/2015, Retrieved 7/3/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "Cardiac Catheterization", clevelandclinic, 14/5/2019, Retrieved 7/3/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "Cardiac catheterization", mayoclinic, 4/6/2019, Retrieved 7/3/2021. Edited.
  4. ^ أ ب ت "After Your Cardiac Catheterization", clevelandclinic, Retrieved 7/3/2021. Edited.
  5. ^ أ ب "Discharge Instructions for Cardiac Catheterization", saintlukeskc, Retrieved 7/3/2021. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث general, people who have,arm, recovery is often faster. "Cardiac catheterization - discharge", medlineplus, 26/2/2021, Retrieved 7/3/2021. Edited.
  7. "Caring for Yourself After Cardiac Catheterization/Arterial Angiography Femoral Artery ", uwhealth, Retrieved 7/3/2021. Edited.
  8. "Cardiac Catheterization", hopkinsmedicine, Retrieved 7/3/2021. Edited.