قد تسبب الإصابة بضغط الدم المرتفع عدة مضاعفات؛ منها مشاكل الانتصاب لدى الرجال، وقد تزيد بعض أنواع الأدوية التي تصرف لعلاج ارتفاع ضغط الدم من احتمالية حدوث مشاكل الانتصاب لدى الرجال، فهل يؤثر دواء آملور أو أملور في الانتصاب.[١]

دواء أملور والانتصاب

يُعد دواء الأملور (بالإنجليزية: Amlor) اسمًا تجاريًا للمادة الفعالة المعروفة باسم الأمولوديبين (بالإنجليزية: Amlodipine) والتي تنتمي إلى المجموعة الدوائية المُسماة بحاصرات قنوات الكالسيوم، ويتم استخدامه لعلاج ضغط الدم المرتفع وللوقاية من الإصابة بالذبحة الصدرية،[٢] ومن الجدير ذكره أنّ الأدوية التي تنتمي إلى حاصرات قنوات الكالسيوم بما في ذلك الأمولوديبين نادرًا ما تتسبب بمشاكل الانتصاب عند الرجال، ومع ذلك قد تتفاوت درجة التأثير في الانتصاب بين أدوية المجموعة ذاتها، فبعض الأدوية تمتلك تأثيرًا أقل من غيرها، لذلك في حال وجود أي مشكلة يتوجب استشارة الطبيب لمعرفة المزيد من المعلومات وتقييم الحالة ومعرفة ما إن كان هُناك احتمالية لاستبدال الدواء بآخر ذو تأثير أقل في الانتصاب.[٣]


أدوية الضغط التي تسبب مشاكل الانتصاب

قد تتسبب بعض أنواع أدوية الضغط بحدوث مشاكل في الانتصاب كأحد الأعراض الجانبية للدواء، ومع ذلك يجدر عدم التوقف عن تناول الدواء دون استشارة الطبيب، فقد تكون هذه المشكلة مؤقتة وتزول مع الوقت، وفي حال استمرارها فهُنا يستدعي الأمر زيارة الطبيب،[٤] ولتقليل حدوث ذلك يتوجب استخدام الدواء كما تم وصفه من قِبل الطبيب، ومن أبرز أدوية الضغط التي تتسبب بمشاكل الانتصاب ما يأتي:[٥]

  • مدرات البول: (بالإنجليزية: Diuretics)، قد تتسبب هذه الأدوية بضعف الانتصاب نتيجة لتقليل تدفق الدم للقضيب، بالإضافة إلى فقدان الزنك نتيجة إدرار البول؛ إذ يعد الزنك من العناصر المهمة لتصنيع هرمون التستوستيرون الذي يلعب دورًا في عملية الانتصاب لدى الرجال.
  • حاصرات مستقبلات البيتا: (بالإنجليزية: Beta blockers)، ترتبط مشاكل الانتصاب باستخدام الأنواع الأولية أو القديمة من حاصرات مستقبلات البيتا؛ ومنها دواء البروبرانولول (بالإنجليزية: Propranolol).


أدوية الضغط التي لا تسبب مشاكل الانتصاب

قد يلجأ الطبيب لاستبدال بعض أدوية الضغط التي قد تتسبب مشاكل الانتصاب لدى الرجال ببدائل دوائية أخرى تُسبب هذه المشاكل بصورةٍ أقل، ومن أبرز الأدوية التي لا تسبب مشاكل الانتصاب ما يأتي:[٦]

  • مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين: (بالإنجليزية: ACE inhibitors)، ومنها الكابتوبريل أو الكابوتين (بالإنجليزية: Captopril)، ولوتينسين أو بِنزابيريل (Benazepril)، وليزينوبريل أو برينيفيل (بالإنجليزية: Prinivil).
  • حاصرات ألفا: (بالإنجليزية: Alpha-blockers)، مثل: الدوكسازوسين أو الكاردورا (بالإنجليزية: Doxazosin).[٧]
  • حاصرات مستقبلات الأنجيوتنسين 2: (بالإنجليزية: Angiotensin II Receptor Blockers)، مثل: لوزارتان أو كوزار (بالإنجليزية: Losartan).[٨]


ضغط الدم المرتفع وضعف الانتصاب

يحدث ضعف الانتصاب لدى المصاب بضغط الدم المرتفع نتيجة عدم السيطرة على ضغط الدم، إذ يتسبب ضغط الدم المرتفع مع الوقت بإتلاف الجدار المبطن للأوعية الدموية الموجودة في القضيب، مما يتتسب بحدوث تصلب في الشرايين وتضيقها، ويترتب على ذلك انخفاض تدفق الدم إلى القضيب، لذلك يتسبب ضغط الدم المرتفع بمشاكل الانتصاب وضعف الانتصاب لدى الرجال.[٥]


أملور وأدوية ضعف الانتصاب

قد يتسبب استخدام دواء الأملور أو الأدوية التي تحتوي على الأملوديبين مع الأدوية المستخدمة لعلاج ضعف الانتصاب إلى حدوث انخفاض حاد في ضغط الدم، وزيادة خطر حدوث المضاعفات؛ كانخفاض ضغط الدم الانتصابي المُتمثل بالإغماء عند الوقوف، لذلك يتوجب الحذر واستشارة الطبيب قبل البدء باستخدام الأدوية التي تعالج ضعف الانتصاب إلى جانب أدوية ضغط الدم بشكلٍ عام،[٩] ومن أشهر الأدوية التي تعالج ضعف الانتصاب ما يأتي:[١٠]

  • دواء السيلدينافيل (بالإنجليزية: Sildenafil).
  • دواء التادالافيل (بالإنجليزية: Tadalafil).
  • دواء الأفانافيل (بالإنجليزية: Avanafil).
  • دواء الفاردينافيل (بالإنجليزية: Vardenafil).

المراجع

  1. "Blood pressure drugs and ED: What you need to know", health.harvard, Retrieved 26/2/2021. Edited.
  2. "Amlor 5mg Tablet", 1mg, Retrieved 26/2/2021. Edited.
  3. "Which calcium channel blockers do not cause erectile dysfunction?", webmd, Retrieved 26/2/2021. Edited.
  4. "Erectile Dysfunction", .clevelandclinic, Retrieved 26/2/2021. Edited.
  5. ^ أ ب blood pressure medications that,make the sex hormone testosterone. "High blood pressure and sex: Overcome the challenges", mayoclinic, Retrieved 26/2/2021. Edited.
  6. "High Blood Pressure and Erectile Dysfunction (ED)", webmd, Retrieved 26/2/2021. Edited.
  7. "Alpha blockers", mayoclinic, Retrieved 12/3/2021. Edited.
  8. "High Blood Pressure and Angiotensin II Receptor Blockers (ARBs)", webmd, Retrieved 12/3/2021. Edited.
  9. "amlodipine (Norvasc)", medicinenet, Retrieved 26/2/2021. Edited.
  10. "Amlodipine, oral tablet", medicalnewstoday, Retrieved 26/2/2021. Edited.