يحدث هبوط الضغط (بالإنجليزية: Hypotension) عند انخفاض ضغط الدم عن 60/90 مليمترًا زئبقيًا في العادة، وقد يكون هبوط الضغط أمرًا طبيعيًا لدى بعض الأشخاص، أي أنه لا يستدعي القلق ولا يسبب أي مشاكل أو أعراض، لكن في حال انخفض ضغط الدم عن المعتاد وكان يتسبب في ظهور أعراض مثل: الدوخة أو فقدان الوعي فيجدر علاجه.[١][٢]


علاج هبوط الضغط

نادرًا ما يتطلب هبوط ضغط الدم الذي لا يسبب أعراض أو الذي يسبب أعراضًا طفيفة العلاج، لكن في حال المعاناة من بعض الأعراض المزعجة، فإن العلاج يعتمد على المسبب، لذا يجب مراجعة طبيبك لمعرفة السبب وعلاجه، وبالنسبة للعديد من الأشخاص فإنه يمكن علاج هبوط الضغط من خلال إجراء بعض التعديلات البسيطة على نمط الحياة مثل:[٣][٤][٥][٦][٦]

  • تناول الأطعمة التي تحتوي على الملح باعتدال، ومن المهم استشارة طبيبك حول كمية الملح المسموحة لك.
  • أكثر من شرب الماء، إذ يمكن أن يساعد شرب الماء في تجنب الجفاف الذي قد يسبب هبوط الضغط.
  • ارفع قدميك وساقيك على وسادة مثلاً، فمن المفترض أن يساعد ذلك في تخفيف الأعراض في غضون دقائق فقط، كما يمكنك وضع ساقًا فوق الأخرى عند الجلوس، فقد ثبت أن ذلك يزيد من ضغط الدم.
  • ارتدِ الجوارب الطبية الضاغطة التي تغطي بطة الساق والفخذ، فقد تساعد على تقليل تدفق الدم إلى الساقين، وبالتالي الحفاظ على المزيد من الدم في الجزء العلوي من الجسم.
  • تجنب الوقوف أو الجلوس بسرعة، إذ في هذه الحالات، لا يستطيع القلب ضخ كمية كافية من الدم عبر الجسم بسرعة كافية، بدلاً من ذلك، قم بتحريك قدميك وكاحليك عدة مرات قبل الوقوف، ثم قف ببطء، أما عند النهوض من السرير، فاجلس على حافة السرير لبضع دقائق قبل الوقوف.
  • تجنب الوقوف في نفس المكان لفترات طويلة.
  • تجنب التعرض المطوّل للماء الساخن، وإذا شعرت بالدوار، فحاول الجلوس على كرسي يحمي من الانزلاق والمصمم للاستخدام في أحواض الاستحمام.
  • مارس التمارين الرياضية بانتظام لتعزيز تدفق الدم، إذ يمكنك ممارسة التمارين الرياضية لمدة 30 إلى 60 دقيقة يوميًا من التمارين التي ترفع معدل ضربات القلب مثل المشي، ولكن احرص على تجنب ممارسة الرياضة في الأجواء الحارة والرطبة.
  • تناول وجبات صغيرة بشكل متكرر خلال اليوم، وقلل من تناول الكربوهيدرات مثل البطاطا، والأرز، والمعكرونة.
  • تجنب تناول أدوية خفض ضغط الدم (في حال كنت تتناولها) قبل وجبات الطعام، واستشر طبيبك عن الموعد الأنسب لتناولها، وقد يقترح الطبيب تغيير الدواء لمعرفة ما إذا كان ذلك يساعد، لكن من المهم ألا تتوقف أو تغير أيًا من الأدوية الخاصة بك دون مناقشة الأمر مع طبيبك أولاً.[٧]


أدوية لعلاج هبوط الضغط

نادرًا ما تكون هناك حاجة إلى الأدوية لعلاج هبوط ضغط الدم، إذ إن إجراء تغييرات بسيطة في نمط الحياة أو علاج السبب الأساسي عادةً ما يكون فعالًا، لكن في حال لم تجدِ التغييرات التي سبق ذكرها في علاج أعراض هبوط الضغط، فقد يصف الطبيب أدوية مثل:[٨][٩][٦]

  • فلودروكورتيزون: (بالإنجليزية: Fludrocortisone) وهو نوع من أدوية الستيرويدات، والذي يجعل الكلى تحتفظ بالماء والملح، مما يزيد من حجم وضغط الدم.
  • ميدودرين: (بالإنجليزية: Midodrine) يقوم هذا الدواء بتفعيل المستقبلات الموجودة في الشرايين والأوردة الصغيرة، ويؤدي ذلك إلى زيادة ضغط الدم.


وقد تتطلب بعض الحالات الخطيرة التي تسبب هبوطًا مفاجئًا في ضغط الدم علاجًا طبيًا عاجلاً في المستشفى، إذ يُعطى المريض في هذه الحالة سوائل عبر الوريد أو قد يحتاج إلى نقل الدم.[١٠]


أكلات ترفع الضغط

يمكن أن يساعد تناول أنواع معينة من الطعام وتحديداً الأطعمة المالحة كما ذكرنا على رفع ضغط الدم، لكنها لا تغني عن زيارة الطبيب واستشارته، كما أنها لا تغني عن الأدوية الموصوفة لك، ومن هذه الأطعمة ما يلي:[١١][١٢]

  • ملح الطعام؛ يمكنك إضافته لوجبة طعامك.
  • المخللات.
  • الزيتون.
  • المكسرات المالحة.


في بعض الحالات نقص التغذية ببعض العناصر الغذائية المهمة مثل: الحديد، وفيتامين ب 12، وحمض الفوليك يمكن أن يؤدي لإصابتك بفقر الدم، الأمر الذي يمكن أن يشعرك بأعراض مشابهة لهبوط ضغط الدم، مثل: التعب والدوخة، لذلك تأكد من عدم معاناتك من فقر الدم واحرص على الحصول على جميع العناصر الغذائية المهمة.[٤]


متى تحتاج إلى زيارة الطبيب؟

يجب عليك مراجعة الطبيب على الفور في حال تسبب هبوط ضغط الدم في فقدان الوعي، أو في حال ظهور الأعراض التالية:[١٣][١٤]

  • عدم القدرة على التركيز، خاصةً عند كبار السن.
  • برودة وشحوب لون الجلد.
  • ألم في الصدر.
  • الدوخة والدوار.
  • درجة حرارة الجسم أعلى من 38.3 درجة مئوية.
  • عدم انتظام نبضات القلب.
  • ضيق التنفس.


المراجع

  1. "Low blood pressure (hypotension)", bupa, Retrieved 18/1/2021. Edited.
  2. "Low blood pressure (hypotension)", healthdirect, Retrieved 18/1/2021. Edited.
  3. "Low blood pressure (hypotension)", mayoclinic, Retrieved 18/1/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "Natural remedies", medicalnewstoday, Retrieved 18/1/2021. Edited.
  5. "Low blood pressure: What are the causes", mydr, Retrieved 18/1/2021. Edited.
  6. ^ أ ب ت "Understanding Low Blood Pressure -- Diagnosis and Treatment", webmd, Retrieved 18/1/2021. Edited.
  7. "Low blood pressure (hypotension)", bupa, Retrieved 18/1/2021. Edited.
  8. "What causes low blood pressure and what are low blood pressure symptoms?", bhf, Retrieved 18/1/2021. Edited.
  9. "Low Blood Pressure (Hypotension): Management and Treatment", clevelandclinic, Retrieved 18/1/2021.
  10. "Low blood pressure", mydr, Retrieved 18/1/2021. Edited.
  11. "Raise Low Blood Pressure Naturally Through Diet", healthline, Retrieved 18/1/2021. Edited.
  12. "Foods to eat ", medicalnewstoday, Retrieved 18/1/2021. Edited.
  13. "Low blood pressure", medlineplus, Retrieved 18/1/2021. Edited.
  14. "Low blood pressure (hypotension)", mayoclinic, Retrieved 18/1/2021. Edited.